الخميس، 11 نوفمبر، 2010

نحو المستقبل الان وليس غداااااااااا

لقد حان الوقت لإرسال رسالة تنبيه لرؤساء العالم: فالتغير المناخي أصبح
واقعًا معاشًا، وسيكون له تأثير مفجع إذا لم يتم المضي في تحرك عاجل.
وسيجتمع رؤساء الدول الأكثر تلويثًا للبيئة في ألمانيا في شهر يونيو
القادم، ويتم حاليا إعداد أولويات هذه القمة.

يوجد على الإنترنت فيديو جديد شديد الفكاهة (ومخيف فى نفس الوقت) حول
تغير المناخ. اضغطوا على هذا الرابط لتطلعوا عليه:
http://www.avaaz.org/ar/climate_action

يُرجى التوقف لبرهة خلال مشاهدتك للفيديو، والتوقيع على العريضة
المطالِبَة لرؤساء العالم بالتنبه لهذه المشكلة، والتحرك من أجل حلها في
الحال.

نص العريضة

إلى رؤساء العالم:

إن التغير المناخي هو أكبر التهديدات التي تواجه عالمنا اليوم، وقد حان
الوقت لإنهاء هذا التهديد.

إن من الواجب عليكم أن تبادروا لمعالجة هذه المشكلة في الحال، بحزم وبشكل
جماعي. ابدءوا العمل من أجل التوصل لاتفاق عالمي جديد هذا العام، وضعوا
أهدافًا عالمية فيما يخص التلوث الغازي، لتلافي ما قد يسببه التغير
المناخي من كوارث مفجعة. نناشدكم لاتخاذ خطوات جريئة في هذا المضمار
توًّا، ونحن بدورنا سنقوم باستجماع طاقاتنا معكم.

للمعلومية مع تحياتي البيئية الخضراء
المدونة: http://hmawami.tadwen.net/

--

Stop Pollution.

الاحتباس الحراري-effet de serre

Pt 1 - الاحتباس الحرارى وخطورته على الارض

Pt 2 - الاحتباس الحرارى وخطورته على الارض

Pt 3 - الاحتباس الحرارى وخطورته على الارض

تحذيرات من اختفاء الجليد في المناطق القطبية

حملة "ساعة الأرض" و مخاطر الاحتباس الحراري

الانحباس الحراري .... واشنطن أكبر الملوثين

Pollution

التغيرات المناخية وتأثيرها على مصـــر

مقدمـــة
التغير المناخي
              هو تحول فى نمط الطقس لمدة لا تقل عن 30 عاما وكلمه مناخ غالبا ما تفهم على انها الطقس ؛ والطقس هوه المدى القصير للظروف الجويه كمخطط درجه الحراه وتساقط الامطار.   
وعليه فان سنه حاره لا تدل على التغير المناخى ولكن ميل درجه الحراره الى الارتفاع لسنوات عديدة يشير الى تغير المناخ .
حيث يرجع كثير من العلماء سبب ارتفاع حرارة الارض الى ما يعرف بالغازات الدقيقه ومركبات ثانى اكسيد الكربون والهيدروجين وغاذات اخرى ناتجه عن حرق الوقود الحفرى فى كوكبنا مما يؤدى الى نزوح الاشخاص من منازلهم فى العقود القليله القادمه بسبب زيادة ارتفاع مستوى البحر وتؤكد التقارير ان المناطق الاكثر انخفاضا ستكون اكثر تضررا .
ولقد اثار التقرير الاخير الذى صدر عن الامم المتحدة والذى اشار الى ان الانسان هوه المسئول عن التغير المناخى جدلا واسعا فى جميع بلدان العالم وبالاخص الدول المتقدمه الكبرى مما دعى البلدان الكبرى والبلدان الناميه الى عقد مؤتمرات ومناقشات لبحث سبل مكافحه ظاهرة التغيرات المناخيه وبالاخص ظاهرة الاحتباس الحرارى ومحاوله ايجاد الحلول لحل هذة المشكله .
ومن ناحيه اخرى حزرة دراسه اسبانيه من ان مستوى البحر المتوسط يزداد باضطراد وانه قد يؤدى الى نتائج كارثيه اذ لم تتوقف تداعيات التغير المناخى فى المنطقه
وقد حزرت  الدراسه الاسبانيه لمعهد جغرافيا المحيطات الى ان مستوى المياه فى البحر المتوسط سوف يرتفع بمقدار نصف متر خلال الخمسين عام القادمه اذ لم يعالج العالم ظاهرة التغيير المناخى
وقد اظهرت دراسه جديدة فى المانيا تحت عنوان " ثمن التغيير المناخى " ان هذا التغيير قد يتسبب فى وفاه نحو 20 الف شخص حتى عام 2100 خاصه كبار السن .
وكذلك يتوقع الاطباء ان المرضى بسبب شدة الحرارة سوف ترتفع معدلاتهم بدرجه كبيرة من 25 الف حاليا الى 150 فى العقود القليله القادمه .
وقد حزرخبراء من التغيرات المناخيه وعواقبها اذ انهم يتوقعون ان مليارات من البشر سيواجهون مشككله الماء والغذاء مع زياده مخاطر الفاضانات
في الفترة الأخيرة أصبح هناك اهتمام كبير بظاهرة التغيرات المناخيه فى مصر وما تحمله من اثار خطيرة و النتائج المترتبه عليها وما سوف تتحمله مصر من هذة النتائج بل والعالم كله .
ومع ازدياد الاهتمام الدولى بهذة الظاهرة وضرورة اهتمام جميع الدول الناميه ومنها مصر بخطورة نتائج التغيرات المناخيه فكان من المهم ان يكون هناك شراكه بين المجتمع المحلى وبعضه البعض سواء كان من قطاع عام او خاص او جمعيات اهليه او جامعات واعلام لتكوين مواجهه تشارك فيها جميع المنظمات وحسب ما يقول الخبراء بان عواقب التغيرات المناخيه سوف تكون وخيمه على مصر وبالاخص فى المناطق الساحليه والدلتا ونهر النيل .
ومن جهه اخرى حزر علماء المناخ المصررين من ظواهر تقلب المناخ وبالاخص ظاهرة الاحتباس الحرارى الذى ادى الى سرعه تبخر مياه نهر النيل وبالتالى سوف ينخفض مستوى المياه فى نهر النيل مما يهدد بزيادة معدلات التصحر ومجاعات والتى تتمثل فى عجز مصر عن اطعام اهلها البالغ عددهم حوالى 80 مليون نسمه .
و من تلك المدن المصريه المهددة باثار التغير المناخى هى مدينه الاسكندريه والاسكندريه تعد مزكزا حضاريا وسياحيا وصناعيا هاما ففى مدينه الاسكندريه يقوم 40 % من الاقتصادى فى مصر فهى مهددة بالتغيرات المناخيه حيث اكد العلماء ان ارتفاع البحر المتوسط 50 سم سوف يدمر حولالى 30 % من الاسكندريه وهو ما يتوقعونه ان تحدث هذة الزياده خلال القرن الحالى .
حيث ان زيادة البحار ب 50 سم متر سوف تهدد حياه الملايين من الناس وتكون كافيه باجبار الملايين بترك موطنهم بصورة دائمه وتكون قادرة ايضا على الحاق خسائر تقدر بمليارات الجنيهات ممكن ان تؤدى الى الجوع والفقر .
ويؤكد الدكتور محمد الراعى استاذ البيئه بجامعه الاسكندريه ان الموقف جاد جداا وينزر بعواقب وخيمه ان لم نتحرك لايجاد الحلول لهذة المشكله باقصى سرعه .

أسباب التغير المناخي


لفت المهتمون بشئون البيئه الانظار الى خطورة تتابع التطرف المناخى فى السنوات الاخيرة .
ولا شك ان هناك تغيرات مناخيه طرات على المناخ فى الماضى وبالتاكيد سوف يستمر المناخ فى التغير فى المستقبل ولعل التغيرات المناخيه الاكثر اهميه خلال الاف الاعوام الاخيره هى التغيرات التى حدثت فى مناطق الصحارى تحت المداريه فى نصف الكرة الشمالى " خاصه الصحراء الكبرى وصحراء العرب ووادى رجستان الهندى فقد كانت هذه المناطق اكثر امطارا مما هى عليه الان اذ كانت تشتمل على مساحات شاسعه مغطاه بحشائش السافانا فى بعض من اجزاء الصحراء الكبرى وقد ساد الجفاف الحزام المددارى خلال اربعه الاف سنه ماضيه ولذلك فانه ليس من المستبعد حدوث كارثه مناخيه بعودة الجفاف .وقد اوضحت الاحداث المناخيه المتطرفه خلال العقدين الماضيين مدى قابليه المجتمع الانسانى للتعرض للخطر بسبب هذة الاحداث ويعتقد العلماء ان هذة القابليه للتعرض للخطر بسبب التغيرات المناخيه فى زيادة مستمره ويزداد الامر سوءا الى حد كبير بالزيادة المطردة فى تعداد سكان العالم وما يترتب عليها من الحاجه الى انتاج مزيد من الطعام ناهيك عن كارثه الطاقه فى العالم التى تتمثل فى تناقص مواردها الطبيعيه والتلوث البيئى الناتج عن استخدامها
ومن اهم العوامل الخطيرة ذات التاثير السيئ على مناخ الكرة الارضيه افراط الانسان فى استخدام الوقود الحفرى والفحمى خلال حقبه طويله من الزمن .
ومن المعروف ان احتراق الوقود الفحمى والبترولى يسبب انبعاث مركبات الكبريت والكربون وهذه المركبات من شانها تلويث الهواء مما يؤثر بالسلب على صحه الانسان والكائنات الحيه الاخرى بالاضافه الى تغير المناخ بشكل غير مرغوب فيه .
ولقد وجد بحساب ثانى اكسيد الكربون الموجود فى الجو الان بمعدلاته الحليه شوف يتضاعف عند سنه 2050 وهذا من شانه ان يؤدى الى ارتفاع درجه الحراره قرب سطح الارض .
وهذا الارتفاع المحتمل فى درجه الحراره سوف يؤدى الى تغير نمط توزيع الامطار على سطح الارض بشكل غير مرغوب فيه بحيث تؤكد الدراسات ان المطر سوف يهبط على البحار وليس اليابسه والانهار مما يسبب موجات الجفاف .


1: الإنســان
قد يرجع العلماء إلى السبب الأول والأخير في التغير المناخي إلى الإنسان فقد قام الانسان فى الماضى باساليب الرعى الجائر وعدم الترشيد فى استخدام الامكانات المتاحه له مما ادى الى ظهور مناطق صحراويه قاحله لا تدب فيها الحياه الى فى مواسم الشتاء والربيع ومنها " الصحراء العربيه "
ويرجع العلماء أيضا إلى أسباب اختفاء الكثير من الاشجار والحيوانات والنباتات  والاسماك بسبب سوء استخدام الانسان الامكانات المتاحه له مما ادى الى اختلال النظام البيئى فاختل المناخ البيئى .
وقد اخترع الإنسان في الحاضر أدوات وآلات لتساعده وتنجز له مهامه وادى سوء استخدام الانسان للامكانات المتاحه له الى زيادة نسبه الغازات الدفيئه فى الجو فهى تنـزر الان بعواقب وخيمه على الارض والبشريه ككل 
2 : الظواهر الطبيعيه للطبيعه منها
- البراكين :
فيرجع العلماء سبب حدوث البراكين الى تلك المواد السائله الساخنه تحت سطح الارض التى تسمى بلافا .
فعند صعود تلك المواد الى سطح الارض فانها تعمل على تسخين درجه الحراره وينبعث من فوهة البراكين مواد كثيره منها الشظايا والغبار البركانى وثانى اكسيد الكربون المسبب فى ارتفاع درجه الحراره بما يسمى ب الاحتباس الحرارى
- الزلازل :
وما يصدر منها من حركات رافعه و خاسفه لسطح الكرة الارضيه .
- الشمس :
والتي تقوم بدور تسخين حراره الجو عن طريق مركبات الكربون .

يكون تاثير الظواهر الطبيعيه على التغير المناخى يكون بطيئ وغالبا ما يكون فى صالح البيئه
اما تاثير الانسان يكون سريعا ودائما يكون ضد البيئه
3 : الاحتباث الحرارى
فلقد أدى التوجه نجو الصناعه الى الحاجه الى انواع الوقود المختلفه فقد ادى  حرق المليارات من الوقود سواء كان حفرى او فحم او ما الى ذلك الى  انبعاث اكاسيد الكربون والنيتروجين فى الهواء وهذه الغازات من اهم  اسباب الاحتباس الحرارى الذى ادى الى تغير المناخ .
فلقد أدت هذه الغازات الى رفع درجه حراره الارض ب 1.2 درجه مقارنه  بمستويات ما قبل الثورة الصناعيه .
وتحبس أكاسيد الكربون والنيتروجين المسمى بالغازات الدفيئه داخل  الغلاف  الجوى لتدفئه كوكب الارض والحفاظ على اعتدال مناخها ؛ لكن  منذ ان ظهرت الثورة الصناعيه والغازات الدفيئه فى ازدياد نتيجه حرق انواع الوقود المختلفه من فحم و بترول و غاز فى المصانع والسيارات لتزويد للمصانع والمجتمع المحلى بالطاقه .
هذا وبالاضافه إلى إزالة الغابات بشكل واسع للاستفاده من اخشابها ادى الى  تناقص عمليه البناء الضوئى الذى يقلل من ثانى اكسيد الكربون ويحوله الى اوكسجين .
ومن الغازات الأخرى التي تلعب دورا مهما فى عمليه الاحتباس الحرارى هو غاز الميثان المنبعث من مزارع الارز وتربيه البقر والنفايات و المناجم وانابيب الغاز .
  إذن يمكننا القول بان التغير المناخى يحصل بسبب نشاط الانسان ؛ فكلما اتبعت التجمعات البشريه نمط اكثر تشابكا وتعقيدا كلما زاد اعتمادها على الالات فتزيد الضغط على استخدام الطاقه ؛ وكلما زاد استخدام الطاقه  كلما زادت الغازات الدفيئه الحابسه للحراره داخل الغلاف الجوى مما  يدعى للقلق .
فتلك الغازات قادرة على رفع درجات الحراره الارض بدرجات كبيرة  بسرعه لا سبق لها فى تاريخ البشرييه وهو ما توضه الرسوم البيانيه .

4 : الموجات الحارة المتطـرفه
تسيطر على اراضى مصر فى كثير من الاحيان موجات حاره تصل درجه الحراره فيها الى 48* خاصه فى فصلى الصيف والربيع واوائل الخريف ؛ وغالبا ما يكون الجو جافا خلال هذه الموجات .
وقد سجلت اعلى درجه حراره عرفتها الكره الارضيه 75* وقد سجلت فى مكان فى ولايه كالفورنيا يسمى ب وادى الموت وقيست تلك الحراره فى الظل .
اولا وتؤدى تلك الموجات الحاره الى اختلال التوازن فى جسم الانسان
ثانيا تؤدى الحراره المرتفعه الى تبخر المياه مما يؤدى الى تدهور الغطاء النباتى بشكل كبير وذلك يعد اكبر تهديد للبشريه ككل .
5 :  الموجات الباردة المتطرفه
حيث تعتبر الموجاب الباردة المتطرفه ايضا خطرا بالغا على جميع الكائنات الحيه على كوكب الارض وبالاخص الانسان وهناك نوعان من الموجات الباردة المتطرفه
أ - موجات الصقيعيه
وفيها تنخفض درجه الحراره الى ما دون الصفر وتكون الرياح ساكنه فى غالب الامر يكون تاثير الصقيع اكثر على النبات فيؤدى الى هلاكه
ويمكن معالجه الصقيع اما بتغطيه النبات بالقش او بعمل سحابه من الدخان فوق حقول النباتات الحساسه
ب – الموجات الثلجيه
ففى الموجات الثلجيه فتنخفض درجه الحراره الى مادون الصفر بالاضافه الى سرعه الرياح فتزيد من احساس البرودة
وفى هذه الحاله تنهار مقاومه الجسم من خلال الملابس
وتعتبر الموجات الثلجيه من ثمات مناخ مناطق العروض الوسطى ونادر ما تحدث هذه مثل هذه الموجات فى جنوب هذه المناطق .

الآثار الناتجة عن التغير المناخي


1 : زوبــان الجلـيد
حيث سيعمل غاز ثانى اوكسيد الكربون المسبب فى الاحتابس الحرارى الى زوبان الجليد وذلك لارتفاع درجه حراره الارض
وذلك بسبب تناقص قدره الجليد على استيعاب ثانى اوكسيد الكربون الموجودة فى الجو المحيط به وهذا ما تقوم دراسات عليه الان حيث يوجد بعثه موجهه الى القطب الشمالى لدراسه معدل الزوبان فى الجليد و سبب عدم قدره الجليد على امتصاص ثانى اوكسيد الكربون 
2 : ارتفاع مستوى البحار
فيقدر العلماء ان ارتفاع مستوى البحار سيزيد بمثدرا 1 : 5 متر اى انه سوف يلتهم جميع شواطئ العالم .
وربما لا ياتى الخطر من غرق مفاجئ لان مستوى البحار سوف يزيد تدريجيا مما يعطى فرصه للناس فرصه لبناء السدود او الرحيل
3 : كثره العواصف المدمره
فسوف يتسبب ارتفاع مستوى البحار الى كثره العواصف فى جميع مناطق السواحل مما يؤدى الى تدميرها
4 : نقص كميات الميـاه
فعندما تزداد درجه الحراره سوف تزيد سرعه التخر والنتح مما يؤدى الى نقص فى المياه وتدهور حاله التربه والنباتات وظهور المجاعات .
وقد حزرخبراء من التغيرات المناخيه وعواقبها اذ انهم يتوقعون ان مليارات من البشر سيواجهون مشككله الماء والغذاء مع زياده مخاطر الفاضانات
وستؤدى تاكل الشواطئ والمدن الى هبوط معظم الامطار على البحار والمحيطات وليس على اليابسه والانهار
5 : كثره الامراض والوفاه
وقد اظهرت دراسه جديدة فى المانيا تحت عنوان " ثمن التغيير المناخى " ان هذا التغيير قد يتسبب فى وفاه نحو 20 الف شخص حتى عام 2100 خاصه كبار السن .
وكذلك يتوقع الاطباء ان المرضى بسبب شدة الحرارة سوف ترتفع معدلاتهم بدرجه كبيرة من 25 الف حاليا الى 150 فى العقود القليله القادمه .
6 : ظهور النزاعات الداخليه
حيث حزر خبراء فى برنامج الامم المتحدة لشئون البيئه من احتمال ان يؤدى التغيير المناخى الى نزاعات داخليه جديده ؛ واطربات وحروب تضرب بشكل اساسى بلدان المغرب العربى وجنوب اسيا والساحل الشرقى الافريقى
7 :  هجره الافراد بطريقه عشوائيه وعدم وجود اماكن كافيه للجوء اليها وذلك بسبب الفياضانات والاعاصير  

والاهم من ذلك كله هوه ظهور مناخ جديد ربما لا يتكيف معه الا قليل من الناس
وهو ما يؤدى الى ابادة جماعيه للبشر


1 : نقص مياه نهر النيل
وذلك لتبخر مياه النهر بسبب ارتفاع درجه الحراره وزياده درجات نتح الاشجار
2 : تصحر الاراضى
وذلك لعدم وجود مياه كافيه لرى الاراضى واستصلاحها واستخدامها فى الاستخدام البشرى
3 : خسائر ماليه فادحه
وذلك بسبب نقص المياه المستخدم فى الرى والصناعه وبذلك تتدهور الزراعه والصناعه وخصاره المليارات من الجنيهات
4 : ظهور المجاعات
وذلك بسبب عدم توافر الغذاء سواء كان من الاراضى المصريه لاطعام الشعب المصرى او عدم القدره على استيراد الغذاء من الخارج لعدم توافر المال
5 : غرق كثير من السواحل المصريه
حيث سيؤدى ارتفاع منسوب المياه الى غرق الكثير من المناطق الساحليه ومن تلك المناطق منطقه الرمانه الى سيدى كرير وبور فؤاد والقنطره والمنزله و دمياط وفارسكور وبلطيم والخلاله والحامول وسيدى سالم وادفينا ورسيد ودمنهور وكفر الدوار وابو قير وابو المطامير
6 : غرق الاسكندريه
و من تلك المدن المصريه المهددة باثار التغير المناخى هى مدينه الاسكندريه والاسكندريه تعد مزكزا حضاريا وسياحيا وصناعيا هاما ففى مدينه الاسكندريه يقوم 40 % من الاقتصادى فى مصر فهى مهددة بالتغيرات المناخيه حيث اكد العلماء ان ارتفاع البحر المتوسط 50 سم سوف يدمر حولالى 30 % من الاسكندريه وهو ما يتوقعونه ان تحدث هذة الزياده خلال القرن الحالى.
حيث أن زيادة البحار ب 50 سم متر سوف تهدد حياه الملايين من الناس وتكون كافيه باجبار الملايين بترك موطنهم بصورة دائمه وتكون قادرة ايضا على الحاق خسائر تقدر بمليارات الجنيهات ممكن ان تؤدى الى الجوع والفقر .
7 : غرق الدلتا
وفى الدلتا سوف تغمر المياه مساحه لا تقل عن 1.4 مليون فدان وهو ما يمثل ب 25 من الاراضى الزراعيه المصريه التى تبلغ مساحتها 6 مليون فدان
حيث ان المخاطر التى تهدد الدلتا اكثر بكثير من الساحل الشمالى وذلك بسبب هبوط الدلتا من تلقاء نفسها بمعدل من 1 : 5 مليمتر فى السنه وذلك بسبب التغيرات البيلوجيه بالاضافه الى تعرضها للتاكل بسبب التيارات المائيه من البحر المتوسط.
ذلك و ان اكبر تاثر سيكون على دلتا مصر وبنجلاديش ولكن الفرق بين مصر وبنجلاديش ان الافراد الذين سيعانون من الكارثه فى مصر حوالى 3 مليون شخس بينما فى بنجلاديش سيكون من 40 : 60 مليون شخص .
وطبقا للتقرير الذى اصدره البنك الدولى فان ارتفاع مياه البحر 50 سم قادر على ازاله اكثر من 10 % من السكان المقيمين فى الدلتا.

وذلك سيكون فى الفتره من ال60 : 80 عام القادمه
بينما اختلاف التوقعات ياتى من ارتفاع منسوب المياه سواء كان 60 ام 70 سم
لذلك علينا العمل الان بكل جهد حتى نمنع حدوث تلك الكوارث

الحلول المقترحه لتفادى الاثار الناتجه عن التغير المناخى


1 : انشاء منظمات عالميه
وهو ما قامه به هيئه الامم المتحدة بانشاء منظمه الصحه العالميه فى
7 ابريل  1984 للحفاظ على البيئه العالميه .
2 : توقيع اتفاقيات عالميه
حيث يجب على حكومات العالم ابرام اتفاقيات للحد من تلوث البيئه ونقل الخبرات فى مجال الحفاظ على البيئه
3 : خفض انبعاثات الغازات الدفيئه
حيث تعد من اهم الحلول للحفاظ على البيئه لاحتواء ظاهرة الاحتباس الحرارى التى تعد من اهم مهددات هذا العصر .
وذلك باجبار اصحاب المصانع والشركات بالتحكم فى نسبه الغازات الدفيئه الخارجه من المصانع
اقامه الاشجار حول تلك المصانع لتقليل اكبر قدر ممكن من نسبه الغازات الدفيئه المنبعثه من تلك المصانع
4 : اقامـه المؤتمـرات
حيث تلعب المؤتمرات دورا هاما بتوعيه الناس باهميه الحفاظ على البيئه وخفض معدلات استهلاكهم للوقود .
5 : اصـدار الكـتب
وذلك لتوعيه الافراد بخطوره الغازات الدفيئه وكيفيه الحفاظ على البيئه والترشيد فى استخدام الالات المختلفه
6 : دعم وسائل الاعلام
وذلك بقيام وسائل الاعلام بحمله اعلاميه سواء كانت مسموعه او مرئيه لتوعيه الافراد بخطورة التغيرات المناخيه وكيفيه الحفاظ على البيئه

7 : التوسع فى زراعه الاشجار
وذلك لاهميه الاشجار والحدائق لتقليل نسبه ثانى اوكسيد الكربون
8 : الترشيد فى وسائل النقل
وذلك بترشيد استخدام السيارات والافضل ابتكار سيارات تعمل بالطاقه النظيفه حتى لا ينتج عنها الغازات الدفيئه
9 : استخدام الطاقه النظيفه
وذلك عن طريق التوسع فى انشاء محطات الكهرباء المولدة من الطاقه
الشمسيه او الرياح او المد والجزر
10 : اقامه قنطرة على جبل طارق
حيث اشار بعض الخبراء الى اقامه قنطره عند مضيق جبل طارق للتحكم فى كميه المياه الداخله من المحيط الاطلنطى
11 : انشاء شواطئ جديده
حيث اقترد الدكتور ممدوح حمزة الى انشاء شاطئ جديد على الدلتا باستخدام رمال قاع البحر المغموره واعادة ضخها من جديد الى شواطئ الدلتا مما يزيد ارتفاعها عن مستوى سطح البحر
بالاضافه الى ذلك يتم بناء حائط من مادة البنتونيه اسفل التربه فى الدلتا لمنع تسرب مياه البحر من التسرب من داخل اراضيها
لكن هذا القرار يحتاج الى الدعم المالى الضخم لتنفليذه
حيث اكد الدكتور عادل يحي رئيس هيئه الساتشعار عن بعد الاسبق
واستاذ الجيولوجيا بان مياه البحر المتوسط وصلت اسفل الدلتا الى طنطا
13 : جهود وزاره الكهرباء
طاقه الرياح
 هناك 6 مناطق اساسيه خصصه لغرض انتاج الطاقه من الرياح " الساحل الشمالى وخليج العقبه وخليج السويس و الصحراء الغرببيه والبحر المتوسط "
وقد قامت هيئه الطاقه المتجددة بعمل خريطه دقيقه لتوزيع الرياح لتساعد فى اقامه محطات الكهربائيه من الهواء .
واعطاء صوره واضحه ومحددة لاستمار فى طاقه الرياح المتجددة
وقد وصلت سرعه الرياح فى خليج السويس " الزعفرانه " الى 10.5 م ثم خليج الزيات 10.3 م ثم راس غريب 10 م فى الثانيه وهى اسرع مناطق للرياح على مستوى العالم
- الطاقه الشميه
بدا العمل بها فى مصر 1990 حيث تتمتع مصر بطاقه شمسيه كبيره فى المتوسط من 9 : 11 ساعه فى اليوم وقد خاضت مصر التجربه فى الكريمات لانها وحيث وصلت الطاقه الاشعاع الشمسى المباشر الى  2400
لكل متر مربع فى السنه وذلك فى سنه 2004 وتجرى الان تعديلات لتوصل الى 3000 ميجا وات بحلول عام 2020
- الطاقه المستخرجه من الطاقه الضوئيه
وقد اعتمدتها الدوله فى الشركات البعيده عن التجمعات العمرانيه و فى الطرق وشركات الاصلات ووصل الانتاج الى 5 ميجا وات استخراج المياه و فى اعلانات الطرق ووصل انتاج 2004 الى 2000 ميجا وات
الطاقه المستخرجه من غاز الميثان
المستهدف سنه 2010 ان يكون هناك 1000 طن فى السنه من الايثانول والبايو ديزيل
وهى المستخرجه من بقايا القطن والارز التى تمثل 5 مليون طن التى نتساوى 2.5 مليون طن من زيت البترول
حيث تعمل وزاره الطاقه الى ان يصل الطاقه الناتجه من المصادر المتجدده الى 20 % من الطاقه الكهرباء المصريه وهذا بدوره يقلل من الغازات المنبعثه من محطات الطاقه

12: جهود وزاره البيئه
- تصديق على اتفاقية الأمم المتحدة للتغيرات المناخية وإصدار قانون البيئة رقم 4 عام 1994 والمشاركة في كافة المؤتمرات وحلقات العمل الدولية المتعلقة بالتغيرات المناخية لتجنب فرض أي التزامات دولية على الدول النامية ومنها مصر.
- التصديق على بروتوكول كيوتو وتشكيل اللجنة الوطنية لآلية التنمية النظيفة عام 2005 ، وتشتمل على المكتب المصري والمجلس المصري لآلية التنمية النظيفة.
- إصدار تقرير الإبلاغ الوطني الأول عام 1999 لحصر غازات الاحتباس الحراري ووضع خطة العمل الوطنية للتغيرات المناخية.
- قيام وزارة الكهرباء والطاقة بعمل مشروعات عديدة في مجال الطاقات الجديدة والمتجددة (الرياح-الشمسية-المائية-الحيوية) وتشجيع مشروعات تحسين كفاءة الطاقة.
- قيام وزارة الموارد المائية والري بتنفيذ مشروعات لحماية الشواطئ (هيئة حماية الشواطئ) وأيضا إنشاء معاهد البحوث المختصة بالتعاون مع شركاء التنمية.
- قيام مركز البحوث الزراعية بإجراء بعض بحوث على تأثير تغير المناخ على الإنتاج المحصولي واستنباط أنواع جديدة لها القدرة على تحمل الحرارة.
- قيام وزارة البيئة بعمل مشروعات استرشادية لتشجيع القطاع الخاص على الاستثمار في مشروعات الطاقة النظيفة ومعالجة المخلفات وإنشاء الغابات الشجرية.
- تعظيم استفادة مصر من آليات بروتوكول كيوتو من خلال تنفيذ مشروعات آلية التنمية النظيفة
- طرح مقترح إنشاء مركز وطني أو إقليمي لبحوث التغيرات المناخية بوزارة البيئة للتنسيق مع الجهات البحثية بالدولة وإجراء البرامج البحثية المتكاملة طبقا للمستجدات في التغيرات المناخية.
- هذا بالإضافة إلى اهتمام الدولة بتعظيم الاستفادة من آليات بروتوكول كيوتو ، وبخاصة آلية التنمية النظيفة، حيث قامت فور التصديق على البروتوكول ودخوله حيث التنفيذ في عام 2005 بإنشاء اللجنة الوطنية لآلية التنمية النظيفة، والتي حققت نجاحات ملموسة في العديد من القطاعات حيث تمت الموافقة على عدد (36) مشروع في إطار الآلية تشمل قطاعات الطاقة الجديدة والمتجددة، والصناعة، ومعالجة المخلفات، والتشجير، وتحسين كفاءة الطاقة، وتحويل الوقود للغاز الطبيعي، وذلك بتكلفة إجمالية حوالي 1.200 مليون دولار وتمثل هذه المشروعات جذبا للاستثمارات الأجنبية، والمساهمة في تنفيذ خطط التنمية المستدامة بالدولة.
 

المراجع



سلسه العلم والحياه كتاب الارصاد الجويه ونظره للمستقبل للدكتور حسين زهدى الطبعه الاولى 1997 م للناشر مؤسسه الاهرام للترجمه والنشر .


موقع وزاره البيئة المصرية

وزاره الكهرباء
هيئه الطاقه المتجدده
اصدار 2005 – 2006


www.BBC.com


التغيرات المناخيه واثرها على دلتا النيل
للدكتور : محمد يوسف
الجزء الثانى " مركز بحوث الصحراء "


كتاب " الأرصاد الجوية ونظره للمستقبل " للدكتور." حسين زهدى "

ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس ليذيقهم بعض الذي عملوا لعلهم يرجعون "صدق الله العظيم __"أنا عرضنا الأمانة على السماوات والأرض والجبال فآبين أن يحملنها وأشفقت منها وحملها الإنسان إنه كان ظلوم جهول "صدق الله العظيم__ حظي موضوع البيئة والدراسات البيئية باهتمام المتخصصين والرأي العام في العقدين الآخرين وكثرت الموضوعان والدراسات التي تناولت قضايا البيئة ومشكلاتها وبخاصة بعد أن أخذت الموارد الطبيعية في النضوب والاستنزاف وباتت التربة والهواء والماء والموارد الغذائية ملوثة بأنواع شتي من المواد الكيمائية والسموم وهو أمر أسهم بدور كبير في زيادة الأمراض وفي بحثنا هذا يسرنا أن نتناول تلوث الهواء حيث يعد من أهم وأخطر المشكلات التي تواجه الإنسان وماهية هذا التلوث وأسبابه وأضراره وأثاره علي البيئة المحيطة بنا ونتائجه المترتبة عليه والحلول المقترحة ونرجو من الله أن يوفقنا في هذا العمل المتواضع فان وفقنا فمن عند الله إن أخفقنا فمن أنفسنا ….

مفهوم التلوث

يعرف العالم البيئي "أديم " التلوث البيئي بأنة أي تغير فيزيائي أو كيميائي أو بيولوجي مميز ويؤدى إلى تأثير ضار علي الهواء أو الماء أو الأرض أو ما يضر بصحة الإنسان والكائنات الحية الأخرى ويؤدى إلى الإضرار بالعملية الإنتاجية كنتيجة للتأثير علي حالة الموارد المتجددة ويعرف بعض العلماء تلوث الهواء بأنة وجود شوائب غازية أو صلبة أو سائلة في الهواء ويعتبر الهواء ملوثا عندما توجد تلك الشوائب بتركيزات تبقي به لفترات زمنية كافية لإحداث ضرر بصحة الإنسان أن البيئة شئ نسبي لأنة يختلف في محتواة ومكوناته باختلاف المستوى التجميعي الذي ننظر منة إلي النظام ألد تحدد بيئته وكذلك باختلاف بعدة الزمني. ومعني التلوث هو كل تغير كمي أو كيفي في مكونات البيئة الحية وغير الحية ولا تقدر الأنظمة البيئية على استيعابه دون أن يختل توازنها ولقد طغي تأثير التلوث علي كل مجالات الحياة البشرية والمادية والصحية والنفسية والاجتماعية فالحديث عن التلوث لا يخلو من صعوبة لتعدد الأسباب وتشابك أثارها وأهميتها وعدم القدرة علي تحديد ماهيتها

أسباب التلوث البيئي

علي مر التاريخ والعصور نجد أن الإنسان يسعى باستمرار ليطور أساليب معيشته من خلال تحسين نوعية الأدوات التي يستخدمها وهو يطور الاختراعات والعمليات الجديدة من أجل تحسين أنماط حياته وتسمي هذه التطورات " التقدم التقني وهذا التقدم التقني يساعدنا بلا شك إلا أن معظمه يجلب الإضرار للبيئة بل وللإنسان نفسه ويمكننا تقسيم أسباب التلوث البيئي إلي ثلاثة أسباب رئيسية وهي
  1. الأسباب الاقتصادية
  2. الأسباب التقنية
  3. الأسباب الاجتماعية

الأسباب الاقتصادية

لقد ظهر الكثير من مشكلات التلوث لان طرق الحد من التلوث باهظة التكلفة وهناك بعض مواد النفايات التي يمكن إعادة استخدامها بطريقة ما ولكن نادرا ما اتبعت مثل هذه الممارسات ويرجع ذلك جزئيا للتكلفة الباهظة التي تتطلبها إعادة تصنيع مواد النفايات .وبعد استخدام طرق التربية المكثفة للماشية مثالا يكشف ما تسببه طرق الزراعة الاقتصادية من تلوث للبيئة فحينما ترعي الماشية علي مساحات كبيرة من الأرض فان مواد فضلاتها تصبح جزءا من الدورات الطبيعية التي تخصب الأرض وتجعلها تربة خصبة ولكن الكثير من الأراضي الزراعية أصبحت أثمن بكثير من أن تستخدم لرعي الماشية فالمزارعون يمكنهم أن يحصلوا أموالا أكثر عن طريق استخدام الأرض لزراعة المحاصيل وفي الوقت نفسه يحتفظون بتربية الماشية في الحظائر وينتج التلوث عن طريق إدارة المزارع بأسلوب خاطئ لان الحيوانات في الحظائر ترسب كميات كبيرة من الفضلات علي مساحات صغيرة ولايمكن للتربة في الحظائر أن تمتص كل الفضلات والكثير منها يتسرب من الحظائر ويلوث مستودعات المياه القريبة الأسباب التقنية: يأتي الكثير من مشكلات تلوث البيئة ناتجا عن التقدم التقني السريع الذي تحقق منذ نهاية الحرب العالمية الثانية تقريبا عام 1945 م ويمكن القول بان التقني في الزراعة والصناعة والمواصلات أدى إلي تحسين أنماط حياتنا بدرجة كبيرة ولكن هذا التقدم التقني في المجالات تحقق دون الأخذ في الاعتبار التأثيرات السلبية التي يمكن أن تتعرض لها البيئة أو الإنسان نفسه والأمثلة علي ذلك كثيرة ومتعددة فنجد أن محرك السيارة مثل للتطور التقني الذي يفيد الإنسان إلي درجة كبيرة ألا انه يضر بالبيئة وبمرور السنين تتطور صناعة السيارات وتتزايد أعدادها وقوتها أكثر فأكثر وتملك السيارات التي تصنع اليوم قوة تبلغ ضعفي أو ثلاثة أضعاف قوة السيارات التي كانت تصنع في الأربعينات من القرن العشرين ولهذا السبب تنتج السيارات الحديثة عوادم ملوثة أكثر مما كانت تنتجه السيارات من قبل ولكي يصبح المحرك أكثر قوة لجأ صانعي السيارات إلي زيادة نسب الانضغاط والمقصود بذلك زيادة الضغط الذي يزيد بدوره درجة الحرارة التي يحدث عندها الاحتراق في اسطوانات المحرك ويسبب ارتفاع الحرارة عند الاحتراق تفاعلات كيميائية تنتج كميات كبيرة من غازات اكاسيد النيتروجين في عوادم المحركات كذلك تعد محطات معالجة مياه الصرف الصحي مثلا للتطور التقني الذي صمم لحماية البيئة إلا أنه مع ذلك يسبب التلوث وتستخدم محطات المعالجة البكتريا والأكسجين لتحليل النفايات العضوية وتحويلها إلي مغذيات غير عضوية وعندما تصل هذه المغذيات إلي الماء فأنها تحدث الأضرار في الدورات الطبيعية عن طريق الزيادة في نمو الطحالب ويعمل العلماء والمهندسين الآن علي تطوير محطات معالجة مياه الصرف الصحي التى سوف تزيل أيضا المغذيات غير العضوية من مياه الصرف الصحي .وتسهم بعض منتجات التقنية المتقدمة في تلوث البيئة بأكثر من طريقة وعلى سبيل المثال تعد المواد البلاستيكية نفايات صلبة مزعجة لأنها لا تتحلل ولا تمتصها التربة كما تسبب هذه المواد أيضا التلوث بطريقة غير مباشرة عدد إنتاجها

الأسباب الاجتماعية

تشكل رغبة الإنسان في الراحة والاستجمام سببا من أسباب التلوث فنجد أن الإنسان طور الكثير من المواد المصنعة التي تلوث البيئة من اجل توفير وقته وجهده وماله وببذل المزيد من الجهد يمكن التخلص من التلوث الناتج عن هذه المواد ولكن بالنظر إلي أن الوقاية من التلوث تعد غالبا باهظة التكلفة فأنها كثيرا ما تعد مسالة غير عملية ويعطي استخدام مواد التعبئة التي ترمي مباشرة بعد استخدامها مثالا يوضح كيف أن رغبتنا في الراحة تسبب وتساعد في تلوث البيئة ويمكن الاحتفاظ بتلك العبوات مثل علب الألومنيوم والصلب والقوارير الزجاجية والبلاستيكية وإعادة استخدامها أو يمكن طحنها حيث تستخدم كمادة أساسية مرة أخرى لكن الكثير من الناس يفضلون إلقاء هذه الأوعية مباشرة

تلوث الهواء

يعد تلوث الهواء من اكبر المشاكل التي تواجه المجتمعات المعاصرة وبخاصة في الدول الصناعية وتزداد مأساة هذا النوع من التلوث عاما بعد عام نتيجة للزيادة التراكمية في حجم الملوثات التي ينفيها الإنسان في الأجواء والماء والتربة ومن المعروف أن ثمة علاقة بين تلوث الهواء وتلوث كل من الماء والتربة حيث يؤثر كل نوع من هذه الأنواع من التلوث في النوع الآخر

ملوثات الهواء

يتلوث الهواء عندما توجد فيه مادة أو أكثر : غازية أو سائلة أو صلبة أو عندما يحدث تغيير ملحوظ في نسب الغازات المكونة له وتؤدي هذه المواد أو التغييرات إلي تأثيرات ضارة مباشرة أو غير مباشرة في الكائنات الحية أو المواد غير الحية المكونة للنظام البيئي أو تجعل الظروف التي تعيش فيها الكائنات الحية غير ملائمة لحياتها أو تسبب خسائر مادية . وتتلخص ملوثات الهواء في
  • الملوثات الناتجة عن احتراق الوقود العضوي كالبترول والفحم ومنتجاتهما
  • الملوثات الناجمة عن المخلفات الصناعية
  • الملوثات الناتجة عن إعادة استخدام النفايات
ويتلوث الهواء عادة بالمواد الصلبة التي تعلق فيه (كالدخان وعوادم السيارات والأتربة وحبوب اللقاح وغبار القطن وأتربة المبيدات الحشرية ) أو الغازات السامة (كأول أكسيد الكربون وثاني أكسيد الكبريت وكبريتيد الهيدروجين والأوزون ) أو بالأبخرة الخانقة (كأبخرة الهيدروكربونات النفطية المتطايرة ) كما يتلوث الهواء بالإشعاعات الذرية الناجمة عن مصادر طبيعية (كالرادون) أو مصادر صناعية (كما حدث في انفجار مفاعل تشير نوبل الروسي ) وقد يتلوث الهواء أيضا بالبكتيريا والجراثيم والعفن الناتج من تحليل النباتات والحيوانات الميتة والنفايات التي يخلفها الإنسان وهناك ستة ملوثات أساسية هي
  • أول أكسيد الكربون
  • ثاني أكسيد الكربون
  • الهيدروكربونات
  • أكاسيد النيتروجين
  • مركبات الكبريت
  • الجزيئات (الهباء)

حماية الهواء من التلوث

إن خير وسيلة لحماية الهواء من التلوث هي ضبط مصادر الملوثات الهوائية والوصول بها إلي الحد الآمن وذلك باستعمال أجهزة تقنية وتجميع الغازات والجسيمات التي تخرج من المداخن ومحاولة الاستفادة منها ومعالجتها وإعادة استخدامها والعمل علي تطوير مصادر الطاقة النظيفة وتطوير تقنية صناعة السيارات واستخدام بدائل أقل تلويثا من الجازولين ( بنزين السيارات ) المستعمل كوقود فيها للمحركات وغير ذلك التي تحافظ علي مكونات الهواء وفقا للمقادير التي قدرها الخالق عز وجل وليس ثمة شك أن حماية الهواء من الملوثات من وجهة النظر الإسلامية يعد فرض عين علي كل مسلم ومسامة من منطق أن التلوث صورة من صور الإفساد والضرر والتبديل لأنعم الله. قال تعالي:( ولا تفسدوا في الأرض بعد إصلاحها) ( ولا تلقوا بأيديكم إلي التهلكة)

أثر تلوث الهواء على الانسان

حيث يسبب تلوث الهواء (في كثير من الحالات ) مرض الإنسان أو وفاته فهناك دراسات تشير إلي العلاقة بين زيادة نسبة السناج في الهواء وعدد المرضي كما قد يحدث أحيانا تهيج للعينين والحد من الرؤية وطعم حامضي في الفم واضطرا بات الجهاز التنفسي كما تشير الدراسات التي أجريت في عدة أماكن من العالم إلي وجود علاقة إيجابية بين كمية التلوث في الجو ونسبة الوفيات والمرضي بأمراض معينة ومن الجدير بالذكر أن الأبحاث أثبتت أن مدينة القاهرة هي أعلي مدن العالم في التلوث بالمواد العالقة في الهواء ويعد التلوث بها عشر أضعاف نفس المستوي بأمريكا أعلنت ذلك إدارة البيئة بالوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بالقاهرة والتي أجريت هذه الأبحاث وأكدت أن هذه العوالق التي تملأ الهواء وتتفاعل مع بعض الكيماويات مخترقة الرئة وتسبب العديد من الأمراض كما أكدت الدراسات أن البنزين المستخدم في محركات السيارات يحتوي علي 8 جرام من الرصاص في اللتر الواحد وأن مداخن المصانع تنشر من 250 ـ350 طنا من الرصاص في الهواء وأن حجم الرصاص المنبعث في القاهرة يقدر ب 1350 طنا سنويا ولا ينتقل الرصاص إلي الإنسان عبر الهواء فقط . ولكنه ينتقل أيضا عبر الغذاء بسبب امتصاص المحاصيل الزراعية في الأراضي الموجودة بجوار الطرق العامة للرصاص من التربة والهواء . وتأتي خطورة استنشاق الرصاص (أو انتقاله ألي الدم بطريق الغذاء ) من تأثيره البالغ علي الجهاز العصبي الجسم المختلفة . وقد بلغت نسبة وجوده الدم في لدي سكان القاهرة 30 ميكروجراما بينما لا تزيد عن10 ميكروجراما بالهند و22 ميكروجراما بينما لا بالمكسيك كما يؤدي استنشاق الرصاص إلي التأثير علي تطور المخ ويؤدي إلي نقص الذكاء بمعدل 4 درجات عن المعدل الطبيعي

أثر تلوث الهواء على الحيوان و النبات

تتأثر الكائنات الحية بتلوث الهواء فألا بقار تتأثر بالمواد المترسبة علي النباتات التي تتغذى عليها (مثل مركبات الفلور التي تسبب هزال الحيوان ونقص إدرار اللبن ) كما أن تلوث الهواء يؤدي إلي قصور في نمو النباتات ونقص في كمية المحصول ويمكن ملاحظة ذلك عند فحص النباتات المزروعة علي جوانب الطرق السريعة أو الحقول المجاورة لتلك الطرق عنها بحوالي 16 ضعفا كما يشير أحد التقارير العلمية إلي أن مشاكل التلوث الرئيسية التي تهدد كوكب الأرض هو زيادة نسبة غاز ثاني أكسيد الكربون الذي ينتج من احتراق الوقود العادي التقليدي ( من احتراق السولار أو غيره من أنواع الوقود للسيارات والموتوسيكلات وغيرها ) كما ينتج من احتراق الأشياء الأخرى (مثل الفحم والأقمشة والورق ومن قمائن الطوب الأحمر ). ويبلغ الآن عدد السيارات في مصر نحو 000/ 650 سيارة تستهلك نحو 1.25 مليون طن بنزين وسولار يوميا وتنتج نحو 100 ألف طن نواتج احتراق من أهمها غاز ثاني أكسيد الكربون في الجو (يسبب حالات دوار وإغماء للإنسان وتسمم للدم)

الحلول المقترحة

  • نشر الوعي بالبيئة بين القطاعات الشعبية والعمالية والعلمية لتعميق الإحساس بخطورة المشكلة
  • إلزام المصانع القائمة علي تنقية عوادم المداخن بأجهزة فصل الأتربة وامتصاص الغازات
  • مراعاة النسب الصحيحة بين المباني والمساحات الخضراء وهي مطبقة في أوروبا بنسبة 1 : 3
  • تشجيع الدراسات القائمة حاليا ومدها بالأجهزة العلمية والدوريات المتخصصة
  • وضع خطة قومية للاستفادة العلمية بمخلفات المدن وغلق قلب هذه المدن أمام مرور السيارات ووضع الضوابط الصحية والقانونية حيال السيارات القديمة والمستهلكة

دور الإعلام في حماية البيئة من التلوث (الثقافة البيئية )

منذ كان الإنسان يعيش في الكهوف استعمل هذا الإنسان وسائل الإعلام لاطلاع الآخرين علي ما يحدث في بيئته حيث كان يوصل المعلومة من شخص إلي أخر ثم عندما تعلم اللغة والكتابة أصبحت وسائل الإعلام هي الصوت والكتابة وبصفة عامة فإن الجهاز الثقافي والإعلامي في مصر عليه القيام بما يلي
  • تشكيل بنك أو أرشيف للمعلومات يجمع كل ما يخص قضايا البيئة في جميع المجالات ويقدم لكل من يهمه زيادة العلم والمعرفة في هذا المجال
  • يجب تنظيم دورات إعلامية للتعمق في قضايا البيئة ومشاكلها وتعريف المواطن لدوره في بيئته صالحة
  • يجب أن تكون مادة البيئة إجبارية في المناهج الدراسية في المستويات المختلفة في جميع مراحل التعليم بحيث يتسع بذلك مفهوم الطالبة عن البيئة ويتعدى شعار " أغسل يديك قبل الآكل وبعده "
  • تشجيع وتدعيم اتجاه الجامعات المصرية بمنح الدرجات العلمية (ماجستير ـ دكتوراه ) في موضوعات البيئة والعمل علي نشر الأبحاث المتعلقة بالبيئة
  • ترجمة بعض كتب للأطفال عن البيئة
  • يرجي من كاتبي السيناريو والمخرجين تطعيم الأفلام والتمثيليات بمعلومات خفيفة عن البيئة
  • تنفيذ وإخراج بعض الحلقات التلفزيونية القصيرة التي تبصر المواطن بدوره ومسئولياته تجاه مشكلات البيئة
  • يجب أن نفكر علي مستوى عالمي لبحث مشاكل البيئة وأن نعمل علي مستوى محلى لحماية البيئة الخاصة بنا

المراجع

  • التلوث البيئي و أثره علي صحة الإنسان :د/محمد السيد ،دكتوراه في العلوم الزراعية 1997-هـ 1418م
  • التلوث البيئي فيروس العصر (المشكلة – أسبابها – و طرق مواجهتيها):د/حسن أحمد شحاتة ، كلية العلوم – جامعة الأزهر – دار النهضة العربية 1988م
  • التلوث يخنق الجميع و الأمن الصناعي يقيهم :كيميائي إبراهيم علي الجندي مفتش أمن صناعي عام 1981م
  • التدخين خطر يهدد صحتك وزارة الدولة لشئون البيئة :جهاز شئون البيئة ،أ/محمد غنيم ،د/هدى الشايب
  • الإنسان و تلوث البيئة : الدار المصرية اللبنانية ،د/عبد الحكم عبد اللطيف الصعيدى عام 1993م
  • التلوث البيئي و التنمية الإقتصادية :د/منى قاسم . الدار المصرية اللبنانية 1993م
  • المشكلات البيئية و صيانة الموارد الطبيعية :د/على على البنا ،دار الفكر العربي 2000 م
  • البيئة مشاكلها و قضاياها و حمايتها من التلوث :د/محمد عبد القادر الفقي ،الهيئة المصرية العامة للكتاب،.1999
واهب الحياة قديما أصبح منبعا للتلوث

لم يعد نهر النيل كما كان عند الفراعنة واهب الحياة‏,‏ إذ وصل به الحال لأن يكون قاتلا‏,‏ إذ أصبح واحدا من أخطر مصادر التلوث في مصر‏,‏ وفقا للبيانات التي قدمتها مؤسسة حابي للحقوق البيئية في تقرير حديث‏.‏
 
وأشار التقرير الي الدراسات العلمية التي أجراها مجلس الوزراء من خلال مستشاره الاقتصادي الدكتور أحمد نجم‏,‏ والتي أكدت أن‏17‏ ألف طفل يموتون سنويا بالنزلات المعوية بسبب تلوث مياه النيل‏,‏ كما كشفت هذه الدراسات عن أن الفشل الكلوي يرتفع في مصر أربعة أضعاف عن بقية بلدان العالم‏,‏ وأن هناك‏13‏ ألف حالة فشل كلوي و‏60‏ ألف حالة سرطان مثانة بسبب التلوث‏.‏
وأكدت الدراسة أن تلوث نهر النيل أدي الي خسارة كبيرة في الثروة الحيوانية‏,‏ وأن‏50%‏ من فاقد الانتاج الزراعي سببه الرئيسي يعود الي تلوث المياه‏,‏ فضلا عن أن‏32‏ نوعا من الأسماك اختفت تماما من النهر‏,‏ وهناك‏30‏ نوعا مهددا بالاختفاء‏.‏
كما تناول تقرير مركز حابي للحقوق البيئية دراسة لوزارة البيئة أكدت ان الحكومة تخسر‏3‏ مليارات جنيه سنويا نتيجة للملوثات الصناعية والزراعية والطبية التي تلقي في نهر النيل‏,‏ وأن هناك‏34‏ منشأة صناعية تصرف نفاياتها في نهر النيل بواقع‏4.5‏ مليون متر مكعب سنويا‏,‏ بالاضافة الي المخلفات الصلبة التي تلقي أيضا ويبلغ حجمها‏14‏ مليون متر مكعب سنويا‏!‏
وأكد الدكتور حلمي الزنفلي الاستاذ بقسم بحوث المياه بالمركز القومي للبحوث أن مايزيد علي‏47‏ مبيدا ساما توجد في الصرف الزراعي‏,‏ كما أشار التقرير لوجود‏300‏ فندق عائم مابين الأقصر وأسوان تلوث جميعها مياه النيل في ظل عدم كفاءة وحدات المعالجة بها‏.‏
وأوضح التقرير أن مياه النيل الملوثة وكذلك المحاصيل الزراعية الملوثة أيضا تؤدي الي أمراض خطيرة منها تضخم القلب وفقر الدم واضطرابات الدورة الدموية وارتفاع ضغط الدم والفشل الكبدي والكلوي والسرطانات والاصابة بأنواع الروماتيزم المختلفة‏,‏ وضعف كفاءة الجهاز المناعي والكوليرا والتيفود والدوسنتاريا الأميبية والاسكارس والديدان الشرطية والدودة الكبدية‏.‏
كما أشار التقرير الي ان تناول الأسماك التي يتم صيدها من مناطق ملوثة تؤدي الي الاصابة بمرض هشاشة العظام وضمور العضلات وشلل الأطراف وغيبوبة بسبب ارتفاع معدلات التلوث بالرصاص‏.‏
وطالبت المؤسسة المصرية للنهوض بأوضاع الطفولة الحكومة المصرية بضرورة وضع خطة وطنية لحماية نهر النيل من التلوث ومعالجة التلوث الحالي حماية لحياة أطفالنا بل حماية لحياة الشعب المصري كله‏.‏

خدعوك فقالوا : ليست هناك أزمة مياه .
عندما ينقص نصيب الفرد فى مصر فى خلال عقد من الزمان من 1500 متر مكعب من المياه فى السنة إلى 850 متر مكعب من المياه هذا معناه أن هناك عوامل تدخلت فى هذا التدهور .
قد تكون الزيادة السكانية التى تلتهم التنمية وتحقق إنجاب مليون طفل كل ثمانية شهور !أو 34 طفلاً جديداً كل دقيقة .
هل هى الإستثمارات الصناعية والزراعية والخدمية والسياحية التى تلتهم 14% من كمية المياه ،80% يضيع فى الزراعة ونسبة 6% لإستهلاك السكان والباقي فى المنتجعات السكانية فى الصحارى التى تفج بالممرات المائية والبحيرات وحمامات السباحة .
السؤال هل هناك أزمة مياه فى مصر ؟...
الإجابة سوف نكتشفها من سياق العرض ..
فى البداية حوض نهر النيل من منبعه إلى مصبه والتى تطل عليه 9 دول إفريقية مساحته 2.900.00 كيلو متر مربع وهو نهر لا نظير له متجهاً من الجنوب ( بحيرة فيكتوريا) إلى الشمال البحر المتوسط وحوض نهر النيل هو أطول أنهار وأحواض الأنهار فى العالم لأنه يبداً من خلف خط الإستواء بثلاث درجات وينتهي بعد خط الإستواء ب 31 درجة وبعد عدة أقاليم ومناطق جغرافية بين الأجواء الحارة الإستوائية والمدارية والسهول والصحراوية المحدبة إلى البحر المتوسط ليحقق طولاً يمتد إلى 9 كيلو متراً وهو بذلك يتساوى مع نهر فى البرازيل إلى الأمازون يتحرك فى منطقة واحدة وهى الإستوائية ويسكن فى منطقة واحدة ونهر النيل يتحرك عبر 6 مناطق وتسع دول وكل دولة لها نظامها فى مجراه وعبر 4000 كيلو متر من الجنوب الإفريقي إلى ما وارء المدارين وهو مجرى يتحرك فى منطقة ذات مطر  غزير إلى منطقة جرداء جافة عديمة المطر شديدة الحرارة فى مصر وكلما جرى النيل خطوة نحو مصبه فقد جزء من مياهه ومعنى هذا أن النيل يفقد ما يحمله من مياه فى كل خطوة وليس هذا شأن كل الأنهار لأنه نهر له طبيعة خاصة .....
فكل الأنهار تجري فى إقليم طبيعي واحد ....
وكل الأنهر كلما سارت نحو مصبها إزداد ما تحمله من الماء
أما نهر النيل ... فإنه يفقد جزء من مياهه من حجم مياهه كلما سار نحو مصبه .. أيضاً يمتد نهر النيل المتجدد السنوي 550 مليار جنيه لأن متر تحلية المياه فى السعودية يتكلف 10 جنيهات ولتر المياه المعلبه أغلى من لتر البنزين فى مصر .
من هنا نرى ما هى أزمة المياه فى مصر هل هى أزمة .
بداية ... إن مصر هى دولة المصب وأن مصر من أكبر الدول الإفريقية ال52 عدداً فى السكان بعد نيجيريا ( 83 مليون نسمة )
وأن مصر دولة زراعية ، صناعية ، سياحية والمصدر الوحيد لها هو نهر النيل ، وكمية الأمطار لا تتجاوز 40 مليمتراً فى السنة ومن هنا فإن الزراعة قائمة على الري وليست على الأمطار  ومنابع النيل الإستوائية ناتجة عن هضبة حملت إسم هضبة البحيرات وتضم 5 بحيرات كبيرة تمثل أوردة وشرايين النيل الرئيسية ،  هذه البحيرات مساحتها 69 ألف كيلو متر مربع ومنحسن الحظ أن نهر النيل ينساب إلى مصبه بإنحدار فى منتهى    وفى غاية الإعتدال لا هو بطىء ولا هو سريع الإنحدار يحرق أمامه كل الإنشاءات .
....... النيل مساحته من الحدود الجنوبية مع السودان ومن المصب مساحته 3 مليون كيلو متر مربع ويمضي فى طريقه حتى منطقة القاهرة الكبرى ويتفرع إلى فرعين رشيد ودمياط يصبان فى البحر الأبيض وفرع دمياط طوله من القناطر الخيرية ( على بعد 25 كم شمال القاهرة ) وحتى البحر المتوسط 242 كيلو متراً بينما فرع رشيد ( الذراع الأيمن من النيل ويبدأ من القناطر الخيرية حيث يتفرع رشيد ليصب فى البحر الأبيض وطوله 236 كيلو متراً والأمر المثير أن نهر النيل منذ نحو 4200 عام كان مستواه افضل مما هو عليه اليوم بنحو سبعة أمتار ونصف والسبب أن كل الهضاب التى كانت تعترض المجرى مع جريان النهر ذابت وتساوت مع النهر فى مجراه الطبيعي ، وعلى مدى ألف عام تم إنشاء 87 على المستوى سطح نهر النيل .
كمية النهر القادمة من الهضبة الإستوائية ذات الأمطار الغزيرة نحو  475 متراً مكعباً من الماء فى الثانية الواحدة وهذه لكمية تمثل جزء من مائة جزء من أمطار الأقاليم الإستوائية مجتمعة ولكنها تكمن فى سوء إستخدام الزرع للمياه.
الإعلام دوره فى :
  • - أصحاب الأعمدة الصحفية الشهيرة ما بين الحين والأخر تنبه بأهمية ترشيد الإستهلاك .
  • - بناء متحف للمياه يحكى رحلة نقطة الماء منذ كانت مطراً أو نهراً إلى دخوله صنبور البيت والأولوية لزواره تكون من الأطفال وطلبة الدارس وأهمية المياه فى حياتنا وما قالت عنه مقدساتنا   فى المياه .
  • - يتم إنتاج أفلام توضح أن التلوث لمياه النيل أنت تدفع ثمنه لصعوبه تنقيته وخطوره نقائه .
  • - أين فيلم حسنين ومحمدين فى تحديد النسل الذي يتهم مواردنا وعلى رأسها
  • - أين أفلام ( الست سنيه سايبه الميه ترخ) لترشيد المياه .
  • - دورات تدريبية لصحفيين أقسام المرأة والطفل ، الرياضة ، الإقتصاد ، البيئة والمصورين الصحفيين ورسامي الكريكاتير فى ترشيد المياه ،وكتاب الثقافة والأدب وليس لمندوبي الصحف فى وزارة الموارد المائية والري !
  • - تسعير المياه لكل من يستخدم المياه وكل مستخدم له تسعير ( الفلاح، المزارع ، الأندية الرياضية ، المؤسسات الإستثمارية ، الوزارات ، الهيئات، المساجد ، الكنائس ، مصدري المحاصيل ، المقاهي ، الفنادق ، محطات البنزين ، المنتجعات )
  • - إدخال عنصر المياه فى العلوم الرياضية والههندسية واللغة العربية والرسم والتربية الرياضية .. وغيرها )
  • - توزيع مطبوعات مع فاتورة تحصيل المياه عليها جملة " برجاء ترشيد إستهلاك المياه "
  • - وضع دراسة ممتعة عن  المياه بكمياتها وثمنها مثل :
  1.  عند الإستحمام تستهلك 40 ليتر مياه ثمنها 80 جنيه بالدعم .
  2.  عند الحلاقة أنت تستهلك 15 لتر مياه تتكلف 30جنيهاً
  3.  عندما تستخددم دش الشاطىء تستهلك 50لتراً من المياه ثمنها 100 جنيه .
  4.  عندما تغسل سيارتك تستهلك 100 لتر مياه ثمنها 200 جنيه بالدعم .
  5.  فيلم عن رحلة المياه والصراعات المستقبلية فى أعالى النيل .
  • - إدخال عنصر المياه فى الدراما المصرية ( مسلسلات ، أفلام ) هذه هى مسئوليتنا .
  • - ليت المسئولين يدعمون الصحفيين بالإحصاءات والبيانات لكى يقدم الصحفي الوجبة الصحفية المدعومة بالمعلومات .
  • - إخراج أفلام كارتون للأطفال تحكى أهمية ترشيد المياه .
  • - الدعوة فى المساجد والكنائس لترشيد المياه .
  • - إنتاج صنابير موفرة للمياه تعمل بالأشعة تحت الحمراء .
  • - إنتاج عداد للمياه لا تقبل الغش أو اللعب فى عداده لكل شقة مرخصة .
  • - تفعيل التشريعات وإنشاء شرطة للمايه مثل شرطة البيئة .